الخميس , أكتوبر 22 2020
الرئيسية / اخبار المجتمع / رئيس ديوان و ملتقى عشائر النعيم يكتب: (في عيد ميلادك الجميل جميلا سيدي )

رئيس ديوان و ملتقى عشائر النعيم يكتب: (في عيد ميلادك الجميل جميلا سيدي )

ما اجمل الكلمات حين تحمل عبارات الصدق والاخلاص واسمي معاني الصفاء ً
تنسمنا في هذه الأيام عبير من المناسبات الغاليه على قلوب كل الأردنيين فقد عشناها معا اجمل معاني الفخار والاعتزاز وأغلاها ميلاد جلالة قائدنا الأعلى وسيدي ومولاي حضرة صاحب الجلاله الهاشميه الملك عبدالله الثاني ابن الحسين حفظه الله واعز ملكه ورعاه
فحدي بنا ان نبارك لانفسنا وللوطن ولقائد الوطن في هذه المناسبه العزيزه على قلوبنا جميعا رافعين اكف الدعاء الى المولى عز وجل ان يحفظ جلالته ويسبغ عليه بنعمائه ويرفله بموفور الصحه والعافيه
وفِي هذه المناسبه نستشرف سيرة العطاء المخلص والموصول من لدن جلالة قائدنا سعيا في تحقيق العزه والرفاه والامان لهذا الوطن وأبناءها بالانجازات التي تحققت في عهد جلالته مكانت سيرته محطات مضيئه وعظيمه كتبها التاريخ وسطرها الزمن فان انجازات سيدنا ترجمت واقعا ملموسا خلال مسيرة نيره كان عنوانها العزه والشموخ ودليل نبراسها البذل والعطاء الذي رفع اسم الاْردن عاليا في سماء المجد وفِي مصاف الدول المتقدمة
فقد شهد الاْردن بحمدلله في العهد الميمون تطورا ملموسا في الإعداد والتاهيل فجلالته نذر نفسه منذ توليه امانه المسؤوليه لخدمه وطنه وشعبه وامته العربيه والاسلاميه كما نذره جلاله والده المغفور له باْذن الله الملك الحسين ابن طلال طيب الله ثراه نفسه لوطنه وامته حين قال في الثلاثين من كانون الثاني عام 1962
( لقد كان الباري جل وعلا ومن فضله علين وهو الرحمن الرحيم ان وهبني عبدالله فكما نذرت نفسى منذ البدايه لعزة هذه الامه ومجد تلك الامه فإنني قد نذرت عبدالله لاسرته الكبيرة ووهبت حياته لامته المجيدة )
فقد اثبت جلالة الملك عبدالله الثاني منذ توليه العرش. في السابع من شباط لعام 1999 وتسلمه الرايه الهاشميه وبهمة الأردنيين وعزيمتيهم قدره فائقه على قيادة مسيره الإنجاز والعطاء
تنطلق الثواني وتجري الدقائق وتمضي الساعات وتمر الأيام وهذا انت ياوطني تكبر حين نكبر نحن الأبناء
وتسعد حين يسعد الاطفال
وترتفع كلمتنا الموحده (الاْردن اولا )
في اعين الأردنيين جميعا كبارا وصغارا
انت اردني نعم فلنرفع رأسك لتعانق المجد والشرف والكرامه
ولتسل تاريخ الاْردن ويجيبهم وينطق بقصص البطوله والتضحيه والفداء لتكون يا أردن انت وطني
نعم ولتكون انت يااردن بلدنا الذي أرضهما هواه ورؤيناه بدماءنا وفديناه بارواحنا وبنبضات بعروقنا ومهما حاولوا جرحك يا بلدي فأنت منيع ومحمي بدماء الأردنيين جميعا بارواحهم المجندة
هو لنا بعطشنا وجوعنا وبحزن اطفالنا
هو لنا وحدنا مجدناه بالانفاس الاخيرة لشهدائنا
حفظنا اسمه مع الرجفات الاخيرة من الاجساد الملقاة على ثراه
لنا الاْردن أيقونة المجد الخالده لاجله غنيناه بعشقه كتبنا الاشاعر هو الاْردن
عشقنا فرسانه أرضهما العاشق لاطفالنا
بألحانهم نغيناهم وعلى صهيل خيولهم غفوه
من مرابع عبدالله الاول الى عبدالله الثاني كواكب عزا ومجدا وفداء
فنقسم بجوعنا بشموخ جلعادنا بحلال شيحاننا بهداة غورنا بقمح حورننا بدم شهداءنا ان نموت ليبقى الاْردن
لذا علينا جميعا التمسك بوحدتنا وجبهتنا الداخليه لتعزيز منعة الاْردن وتمكينه من مواجهات التحديات المختلفة بقيادة سيدي صاحب الجلاله الهاشميه الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم حفظه الله ورعاه
ليحمي الله الوطن وقائد الوطن وجيشه وأبناءه
كل عام وقائد الوطن بألف خير.
كل عام والعائلة الهاشميه بألف خير
كل عام والشعب الأردني بألف خير
الله – الوطن – الملك
اخيكم: ايمن موفق عبدالحميد النعيمي
رئيس ديوان وملتقى عشائر النعيم الشمال والباديه الشماليه

شاهد أيضاً

رؤوساء الجامعات يلتقون طلبتهم عبر موقع زوم الالكتروني

تم عقد لقاء حواري مفتوح على الموقع الالكتروني زوم بين رؤوساء الجامعات وعدد من طلبتها …

shares